span>تقرير أولي يكشف سبب سقوط مروحية الرئيس الإيراني إيمان مراح

تقرير أولي يكشف سبب سقوط مروحية الرئيس الإيراني

بعد أثار مصرعه العديد من التساؤلات، كشفت لجنة التحقيق الإيرانية في تقريرها الأولي، السبب الحقيقي لسقوط مروحية الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي.

وأوضحت اللجنة ذاتها، أنّ السبب الحقيقي لسقوط مروحية الرئيس الإيراني، هو اصطدامها بمرتفع ما أدى إلى اشتعال حريق فيها.

ونفت اللجنة ذاتها، أن تكون المروحية قد تعرّضت لطلقات نارية أو ما شابه إذ أنه لا توجد آثار رصاص على الأجزاء المتبقية، مؤكدة أنها كانت تتابع المسار المحدد سلفا ولم تخرج عنه.

وجاء في التقرير ذاته، أنّ قائد المروحية تواصل مع المروحيتين الأخريين اللتين كانتا في موكب الرئيس الإيراني قبل 90 ثانية من الحادثة، ولم يعثر على ما يثير الشبهات في المحادثات مع برج المراقبة.

في هذا السياق، أكدت اللجنة الإيرانية أنها بحاجة إلى مزيد من الوقت وستعلن النتائج في وقت لاحق.

يذكر، أنّه كان قد تمّ منذ أيام إعلان سقوط المروحية التي كان على متنها رئيسي رفقة شخصيات وازنة، واستغرقت عملية البحث عن الطائرة طويلا بسبب الظروف الجوية الصعبة، وفق تصريحات الجهات الرسمية الإيرانية.

وكانت المروحية قد سقطت بين منجم سونقون و”غابة ديزمار” بمحافظة أذربيجان الشرقية، وهي منطقة تُعرف بتضاريسها الجبلية ورياحها الشديدة، بالإضافة إلى كثافة الضباب والرطوبة العالية.

وخلال وقوع الحادثة، كان الرئيس الإيراني الراحل متوجها إلى العاصمة طهران بعد مراسم تدشين سد “قيز قلعه سي” المشترك بين إيران وجمهورية أذربيجان على نهر آراس الحدودي بين البلدين بحضور نظيره الأذربيجاني إلهام علييف.

شاركنا رأيك