الرئيسية » الأخبار » إقامة تماثيل نصفية للعربي بن مهيدي وأودان وبلقاسم بالجزائر العاصمة

إقامة تماثيل نصفية للعربي بن مهيدي وأودان وبلقاسم بالجزائر العاصمة

إقامة تماثيل نصفية لبن مهيدي وأودان وبلقاسم بالجزائر العاصمة

كشف عبد الحكيم بطاش، رئيس بلدية الجزائر الوسطى، أنه ستقام تماثيل نصفية من البرونز لكل من العربي بن مهيدي وموريس أودان وكريم بلقاسم بالجزائر العاصمة في 18 مارس المقبل بمناسبة عيد النصر.

وقال بطاش إن إقامة هذه التماثيل هو بمثابة تكريم وإحياء لذكرى هؤلاء الرموز ومسارهم التاريخي والثوري كشهداء وسياسيين وأيضا كقادة إداريين.

وأضاف بطاش أن تمثال بن مهيدي سينصب بشارع العربي بن مهيدي وتمثال أودان بالساحة التي تحمل اسمه في حين سيقام تمثال كريم بلقاسم بالساحة المسماة باسمه أيضا.

وأوضح أن إنجاز هذه التماثيل الثلاثة يدخل في إطار مخطط عمل المجلس الشعبي لبلدية الجزائر الوسطى لعام 2020.

وأفاد مدير إعادة التجديد والتهيئة العمرانية بالبلدية آسف بن علي: “سيبلغ علو هذه التماثيل الثلاثة مترا ونصف وستكون مثبتة على قواعد رخامية بسمك 2.5 مترا، ومرفقة بلوحات تعريفية بالشخصيات باللغات العربية والأمازيغية والفرنسية والانجليزية، في حين ستبلغ تكلفة كل تمثال 493 مليون سنتيم.

ويضيف بن علي أن هذه الأعمال سينجزها النحات وأستاذ النحت بالمدرسة العليا للفنون الجميلة بالعاصمة رفيق خشبة الذي تم اختياره بعد مناقصة وطنية مفتوحة أشرفت عليها لجنة تقييم تابعة للبلدية تضم فنانين مختصين، وهذا وفق دفتر شروط تم إعداده بناء على التجربة السابقة للبلدية مع تمثال الملك النوميدي ماسينيسا التي تم فيها استشارة فنانين مختصين.

وأوضح المتحدث ذاته أن التماثيل المتعلقة بشخصيات معروفة كشهداء الثورة التحريرية تحتاج لإجراءات إدارية وتنظيمية أقل مقارنة بالتماثيل المخصصة لشخصيات غير معروف صورها الخارجية كالملك ماسينيسا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.