الرئيسية » الأخبار » الأرندي يساوم السلطة

الأرندي يساوم السلطة

قال الأمين العام بالنيابة للتجمع الوطني الديمقراطي عز الدين ميهوبي إنه يجب إبعاد الحزب عن السلطة التي التصق بها لأكثر من 20 سنة وتقريبه من الشعب، وجاء هذا القرار بعد تعرض الحزب للانتقادات.

أوضح ميهوبي خلال تنصيب اللجنة الوطنية لتحضير المؤتمر الاستثنائي للتجمع الوطني الديمقراطي اليوم الجمعة أن الحزب سيقوم بعملية نقد ومراجعة كبير للممارسة السياسة التي كان يقوم بها كي تتماشى مع تعرفه البلاد من تحولات كبرى على كافة الأصعدة خاصة بعد الحراك الشعبي.

وأكد ميهوبي أن الأرندي لن يكون الحزب الموسوم بدعم السلطة مرة أخرى، مضيفا أنه سيرفع كلمة “لا” في وجه السلطة إذا لم يقتنع بقرارها، مؤكدا أن حزبه نوفمبري وسيبقى.

وأيّد ميهوبي صياغة دستور على مقاس الدولة وليس الأشخاص لضمان بناء مؤسسات قوية، وطالب بالتريث في تعديله لأنه سيحدد حقوق الأفراد والجماعات.

وقال الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي بالنيابة، إنّ الدبلوماسية الجزائرية تقوم بعمل جبار أرجع للجزائر سيادتها وهيبتها.

وأكد ميهوبي دعم الأرندي لما يقوم به رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، ودور الدولة لمواجهة التحديات الخارجية، معتبرا أن حضور وتنظيم الجزائر لمؤتمرات دولية كبرى سيعزز مكانتها في الساحة السياسية العالمية.

ونفى ميهوبي دعوة رئيس الجمهورية له، فيما أوضح أنه لن يرفض لقائه حول الحوار الوطني لعرض رؤية الحزب.

ونوه الأمين العام للأرندي بالنيابة بلقاء رئيس الجمهورية مع شخصيات وطنية التي ستعزز تلبية مطالب الشعب

الوسوم: