الرئيسية » رياضة » الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يُوصي بإلغاء قاعدة احتساب الهدف بهدفين

الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يُوصي بإلغاء قاعدة احتساب الهدف بهدفين

الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يُوصي بإلغاء قاعدة احتساب الهدف بهدفين

أوصت إحدى لجان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، بإلغاء قاعدة احتساب الهدف بهدفين خارج الديار، في منافسات أندية كرة القدم الأوروبية، حسب ما ورد في وكالة الأنباء الألمانية.

وبحسب مصادر مقربة من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، فإن لجنة تنظيم المسابقات الأوروبية، هي من تسعى لتغيير قاعدة احتساب هدف بهدفين خارج الديار، بتقديمها مقترحا للجنة التنفيذية لهيئة “يويفا”.

وبرزت إرهاصات فكرة تغيير احتساب الهدف بهدفين، تزامنا مع جائحة كورونا (كوفيد 19)، التي جعلت ملاعب العالم خالية من الجماهير، بالإضافة إلى إقامة مباريات أوروبية عدة الموسم الحالي في ملاعب مُحايدة بمدرجات فارغة.

وبقول بعض المختصين في كرة القدم، إن تسجيل الأهداف خارج الديار أصبح سهلا على ما كان عليه سابقا، فإن “يويفا” يرى أنه من الأفضل تعطيل مفعول القاعدة ذاتها، لزيادة الإثارة في المباريات التي تنتهي بنتيجة التعادل.

ويبقى اتخاذ قرار نهائي بتغيير القاعدة، بيد اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، والذي سيدرس بالدرجة الأولى كل تأثيرات القرار على الجانب المادي، حسب ما يراه مختصون.

وسيكون لقرار إلغاء قاعدة احتساب الهدف بهدفين خارج الديار، تأثير كبير على مدة لعب مباريات منافستي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي، في أدوار ما بعد مرحلة المجموعات.

وبإلغاء القاعدة وانتهاء مواجهتي الذهاب والإياب بنتيجتي التعادل، بغض النظر عن عدد الأهداف المسجلة في كل مواجهة، ستتجه الكثير من المباريات الأوروبية إلى الأشواط الإضافية، وسيحسم عدد منها بسلسلة ركلات الترجيح.

وتعرضت فكرة إلغاء قاعدة احتساب الهدف بهدف خارج ملعب الفريق المضيف أوروبيا، لنقد ومعارضة شديدتين، من اللاعب الدولي الإنجليزي السابق جيمي كارغر.

ويرى مدافع نادي ليفربول السابق، عكس ما يراه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، فيما يخص الإثارة في المباريات، وذلك ما بدا واضحا في تغريدة على حسابه الشخصي في تويتر.

واعتبر جيمي كارغر في نص تغريدته، أن القاعدة المحل جدل حاليا في أوساط جماهير كرة القدم، هي من تضفي الإثارة على المواجهات.

وقال المدافع الدولي الإنجليزي السابق، في نص تغريدته مُخاطبا الاتحاد الأوروبي لكرة القدم: “إنكم ترتكبون خطأ كبيرا”، في إشارة منه إلى إقدام الـ”يوفا” على “قتل” الإثارة في الكثير من المباريات.

وبدأ العمل بقاعدة احتساب الهدف بهدفين خارج الديار سنة 1965، في منافسة كأس الأندية البطلة وكأس الاتحاد الأوروبي سابقا، قبل أن تتحول تسمية المنافستين إلى دوري أبطال أوروبا واليوروبا ليغ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.