الرئيسية » الأخبار » الجزائر تنضم رسميا إلى منطقة التبادل الحر الإفريقية

الجزائر تنضم رسميا إلى منطقة التبادل الحر الإفريقية

أعلنت الجزائر رسميا، الأحد، الانضمام إلى اتفاقية منطقة التبادل الحر الإفريقية بهدف تعزيز المبادلات التجارية مع دول القارة.

وقالت وزارة التجارة الجزائرية، في بيان “تم المصادقة الرسمية على الانضمام لمنطقة التبادل الحر القارية، خلال اجتماع لمجلس وزراء التجارة الأفارقة، الأحد، بالعاصمة الغانية أكرا، بحضور وزير التجارة الجزائري، سعيد جلاب”.

وبحسب البيان، قال الوزير جلاب، إن “إطلاق هذه المنطقة يعتبر خطوة حاسمة لتعزيز المبادلات بين الدول الإفريقية”.

وأضاف أن “تفعيل اتفاقية منطقة التبادل الحر، سيسمح مستقبلا بخروج الدول الإفريقية من تبعيتها في استخراج المواد الأولية وتشجيع التجارة البينية”.

ومنذ عامين، أطلقت الجزائر خططا لزيادة صادراتها نحو بلدان إفريقية، وافتتحت في صيف عام 2018، معبرا حدوديا بريا لأول مرة مع موريتانيا لتصدير منتجات محلية في دول غرب إفريقيا.

وفي جويلية الماضي، أعلن الاتحاد الأفريقي في نيامي بالنيجر إطلاق الاتفاقية القارية للتبادل الحر بهدف تطوير المبادلات التجارية بين بلدان القارة السمراء.

وتنص الاتفاقية على استفادة الدول المنضمة من رفع القيود الجمركية، التي يمكن أن تصل إلى صفر (0) بالمائة على مدى خمس سنوات بعد دخول الاتفاقية حيز التنفيذ في جويلية 2019.

وانضم للمنطقة الإفريقية للتبادل الحر 30 بلدا إلى حد الآن باحتساب الجزائر، وفق وكالة الأنباء الجزائرية.

ومن المنتظر أن تشمل المنطقة 55 دولة إفريقية وعدد سكان إجمالي يفوق 1.2 مليار نسمة.

ويتوقع الاتحاد الإفريقي زيادة في حركة التجارة بين دول القارة بنحو 60 بالمائة بعد عام من دخول المنطقة حيز التنفيذ.