الرئيسية » الأخبار » تفاصيل قرارات المجلس الأعلى للأمن

تفاصيل قرارات المجلس الأعلى للأمن

قرارات المجلس الاعلى للأمن

قرر المجلس الأعلى للأمن تطبيق الحجر الصحي في العاصمة من الساعة 7 مساءً إلى 7 صباحا.

كما اتفق المجتمعون على فرض الحجر الصحي الشامل على ولاية البلدية لمدة 10 أيام قابلة للتمديد، جراء تفشي الوباء فيها بتسجيلها لـ125 حالة مصابة بفيروس كورونا كوفيد 19.

وتقرر غلق كل المقاهي والمطاعم والمحلات وسيارات الأجرة عبر كافة التراب الوطني، باستثناء محلات المواد الغذائية من مخابز وملبنات وبقالات ومحلات الخضر والفواكه.

 وستُسحب الرخصة أو السجل التجاري لكل مخالف لهذه الإجراءات، كما سيوضع في قائمة سوداء تحرمه من الحصول على أي رخصة استغلال.

مسافة الأمان من كورونا

ويتعين احترام مسافة الأمان الإجبارية على الأقل 1 متر بين الأشخاص في كافة المؤسسات والفضاءات التي تستقبل الجماهير، فيما يقع على عاتق الإدارات المعنية الحرص على احترام هذه المسافة واللجوء إلى القوى العمومية إن اقتضى الأمر.

بالمقابل أمر تبون مصالح الجمارك بتخفيف إجراءات جمركة التجهيزات الطبية والمنتجات الصحية المخصصة لمحاربة فيروس كورونا بتخصيص رواق أخضر.

وطالب تبون مسؤولي الجماعات المحلية بالقيام بأنشطة تعقيم وتطهير الأماكن العمومية على نطاق واسع.

ويتوجب على المؤسسات الصحية إعداد قوائم للمتطوعين الراغبين في التسجيل بما في ذلك الأطباء الخواص وكل عامل في المجال الطبي وشبه الطبي، وتحيين القوائم يوميا لمجابهة تطور هذا الوباء.

وأوضح بيان لرئاسة الجمهورية بأن إجراء تسريح 50 بالمائة من العمال يُطبق كذلك في القطاع الاقتصادي والخدمات العمومية والخاصة، بحيث سيتم دراسة الخسائر المنجرة عن هذا الإجراء لتتكفل بها الدولة في وقت لاحق.

استحداث لجنة

واستحدث الرئيس، وفق البيان ذاته، لجنة ولائية مكلفة بتنسيق النشاط القطاعي للوقاية ومكافحة وباء فيروس كورونا لدى الوالي، تتكفل بتنفيذ قرارات اللجنة الوطنية للأمن في إطار محاربة انتشار فيروس كورونا المستجد.

ويخول لهذه اللجنة الأخذ بمبادرات على المستوى المحلي وتكييف القرارات حسب خصوصية الولاية.

واتخذت على مستوى ولاية البليدة القرارات التالية:

  • حجر تام في البيوت لمدة عشرة أيام قابلة للتمديد مع منع الحركة من وإلى هذه الولاية.
  • يجب ان تكون الخرجات الاستثنائية مرخصا بها مسبقا من طرف السلطات المختصة للدرك الوطني أو الأمن الوطني.
  • سيتم اتخاذ إجراءات استثنائية لضمان تموين السكان بالمستلزمات الطبية والمواد الغذائية.

أما على مستوى ولاية الجزائر فتم اتخاذ القرارات التالية:

  • فرض حجر من الساعة السابعة مساء (19 سا 00) إلى الساعة السابعة صباحا لليوم الموالي (07سا00).
  • وسيتم تعميم الإجراء على كل الولايات التي ظهر فيها أو سيظهر فيها الفيروس، حسب الملاحظات اليومية لوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات.
  • منع جميع التجمعات لأزيد من شخصين.
  • يرخص لتجار المنتجات الغذائية المتنقلين بممارسة نشاطاتهم في شكل تناوبي على مستوى الأحياء مع العمل على تجنب التجمعات.

وكان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، قد ترأس اليوم الإثنين، بمقر رئاسة الجمهورية اجتماعا للمجلس الأعلى للأمن، خُصّص لدراسة ومتابعة تطور وباء كورونا في البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.