الرئيسية » الأخبار » شهيناز هامل تورط والي الجزائر العاصمة الأسبق عبد القادر زوخ

شهيناز هامل تورط والي الجزائر العاصمة الأسبق عبد القادر زوخ

ملفات فساد أخرى تلاحق زوخ في قضية رجل الأعمال علي حداد

واجه اليوم قاضي محكمة تيبازة، والي الجزائر العاصمة الأسبق عبد القادر زوخ مجموعة من التهم أهمها منح امتيازات خاصة لعائلة هامل خاصة ابنته شهيناز.

ومنح عبد القادر زوخ سنة 2014 شهيناز هامل، عقارا للاستثمار بمنطقة باب الزوار بالجزائر العاصمة بمساحة 7.128 مترا مربعا وسكنا اجتماعيا تساهميا في أولاد فايت دون وجه حق.

ومكّن والي العاصمة الأسبق، زوجة عبد الغني هامل من تسعة محلات تجارية بأولاد فايت بسعر بخص، وكذا شقة ذات طابع اجتماعي بصيغة العمومي الإيجاري بحي زرهوني مختار بالمحمدية دون استيفاء شروط الاستفادة.

وتعود وقائع القضية إلى سنة 2014 أين منح العقار بقرار حق الإمتياز بالتراضي، لصالح شاهيناز هامل في ظرف قياسي، على اعتبار أنه تم إيداع طلب الاستثمار شهر مارس من نفس السنة، وتم قبول الطلب خلال شهر أفريل فيما تم إصدار عقد الاستفادة في جانفي 2015.

وكشف رئيس المحكمة أن شهيناز هامل استفادت من عقار الاستثمار رغم كونها مسيرة شركة حديثة النشأة “إيزي للبناء”، ولم تدفع إتاوات حق الامتياز وكذا مستحقات الوكالة العقارية المتعلقة بتهيئة منطقة النشاطات أين يقع المشروع، وذلك وفق دفتر الشروط الذي يحدد شروط تجسيد المشروع.

وقال عبد القادر زوخ أن جميع الاستثمارات منحت في إطار لجنة ولائية تتكون من 9 مديريات تنفيذية تقنية، وتم اتخاذ القرارات بالإجماع، مشيرا إلى أنه تلقى اتصالا هاتفيا واحدا من طرف المدير العام الأسبق للأمن الوطني، للاستفسار عن إجراءات الاستفادة من عقار صناعي.

وأكد زوخ أنه لم يخضع لأي شكل من أشكال الضغوطات.

وطالب ممثل النيابة، في مرافعته بعد سماع المتهم عبد القادر زوخ وعدد من الشهود أبرزهم عبد الغني هامل وابنته شاهيناز وزوجته، بتسليط عقوبة 15 سنة سجنا نافذا بأقصى حدها، وغرامة مالية تقدر بواحد مليون دينار مع مصادرة جميع أملاك عبد القادر زوخ على أن يكون النطق بالحكم يوم 8 ديسمبر القادم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.