الرئيسية » رياضة » في حضور تقنية الفار.. المولودية تسقط في الدّاربي المغاربي

في حضور تقنية الفار.. المولودية تسقط في الدّاربي المغاربي

في حضور تقنية الفار.. المولودية تسقط في الدّاربي المغاربي

خسر سهرة السبت، نادي “مولودية الجزائر” بنتيجة هدفين مقابل هدف أمام “الرجاء البيضاوي” المغربي، على أرضية ميدان مصطفى تشاكر بالبليدة، لحساب ذهاب الدّور ربع النهائي من منافسة كأس محمد السادس لأندية الأبطال العرب.

وبادر أشبال “محمـد ميخازني” بالتقدم في النتيجة، عن طريق “سامي فريوي” في الدقيقة الـ 29، لينتهي الشوط الأول بتفوق رفقاء عبد الرحمن حشود.

 وعادل الكفة للرجاء اللاعب “محسن متولي” عن طريق ركلة جزاء في الدقيقة الـ 58 بعد الرجوع إلى تقنية الفار.

وضمن بعدها الفوز للنادي المغربي اللاعب “مالانجو نيجيتا” في الدقيقة الـ 82، بعد سلسلة من المراوغات من المتألق “محسن متولي”

وشهدت المباراة طرد لاعب المولودية “شمس الدين حراق” بالبطاقة الحمراء في الدقيقة الـ 57 بالتقنية ذاتها، بعد نيله البطاقة الصفراء الثانية، عقب اعتدائه على أحد لاعبي الفريق المنافس.

وبهذه الخسارة يكون النادي الجزائري صعب من مهمته في بلوغ الدور المقبل، باعتباره سينتقل إلى المغرب يوم التاسع فيفري المقبل، لمواجهة المنافس ذاته الذي سيكون لا محالة مدعما بعاملي الأرض والجمهور.

وأبدى مدرب المولودية أسفه الشديد عقب هذه الخسارة القاسية، مؤكدا في الوقت ذاته أن حظوظ رفقاء جابو لا تزال قائمة لبلوغ المربع الذهبي، في تصريحاته خلال الندوة الصحفية عقب نهاية المباراة.

واعتبر “ميخازني” أن لاعبيه أدووا مباراة جيدة رغم النقص العددي جراء طرد حراق، الذي اعتبره نقطة تحول اللقاء على حد قوله.

وأكد مدرب الشناوة أن تقنية “الفار” ساهمت في تحديد الفائز بشكل كبير، في ظل عدم اعتياد لاعبيه على هذه الأخيرة حسب تصريحاته، مضيفا أنه طالبهم بتقبل قرارات الحكم.

وأوضح مدرب العميد أنهم كانوا يمنون النفس بتحقيق نتيجة إيجابية في مباراة الذهاب، لكن العكس هو الذي حدث، مؤكدا أنهم سيدافعون بكل قوة عن حظوظهم في التأهل في مباراة العودة بالدار البيضاء.

جمال السلامي مدرب نادي الرجاء البيضاوي

جمال السلامي مدرب نادي الرجاء البيضاوي

ومن جهته أكد “جمال السلامي” مدرب النادي المغربي خلال الندوة الصحفية ذاتها،  أن فريقه لم يحسم بعد بطاقة التأهل إلى المربع الذهبي، مضيفا أن مباراة العودة لن تكون سهلة.

واعتبر “السلامي” أن الفوز على العميد هو نتيجة إيجابية تساعدهم على لعب مباراة العودة بأرياحية نسبية.

وأكد مدرب الرجاء أن التركيز رغم التأخر في النتيجة، كان بمثابة مفتاح تحقيق الفوز أمام منافس ليس بالسهل.

وشهد  لقاء مولودية الجزائر وضيفه نادي الرجاء البيضاوي المغربي،  حضور تقنية “الفار” لأول مرة في الملاعب الجزائرية بصفة رسمية.