الرئيسية » الأخبار » مثقفون يردّون على إساءة أمين الزاوي للعربية

مثقفون يردّون على إساءة أمين الزاوي للعربية

الزاوي: بدل تجريم عدم استعمال العربية كان يجب تعميم الأمازيغية

ردّ الشاعر بوزيد حرز الله على منشور أمين الزاوي الذي ينتصر فيه للعبرية والأمازيغية ويسيء للغة العربية، حيث كتب حرز الله منشورا له على حسابه الخاص في موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك قائلا: “أمين الزاوي وأنت تحاول أن تشد انتباهنا بآرائك المبعثرة هنا وهناك من ذبح الخروف إلى خصال العبرية ومساوئ العربية. نريد نحن أن تشد انتباهنا ولو مرة واحدة برواية، كونك على ما نعتقد روائيا بالأقدمية على الأقل.”

وتأسف الناشط نسيم براهيمي في حسابه على الفايسبوك من كلام أمين الزاوي، وقال براهيمي: “من المؤسف أنك تقرأ لناس مثقفين مازالوا يتحدثون عن اللغة وكأنها هي رافد العلم، رغم أن اللسانيات فصلت مع الموضوع وأقرّت أنه لا توجد لغة علم ولغة ليست علما، هناك فقط أقوام علم وأقوام تهريج”.

وأضاف براهيمي ” مرّ عليّ تصريح منسوب لأمين الزاوي تشعر وكأن كاتبه جاهل بأدنى مستويات المعرفة بمجال اللغة. الذي منع الجزائر من إنتاج أبحاث علمية بالعربية هو الذي منعها من إنتاجها بالفرنسية والإنجليزية وهو الذي سيمنعها من إنتاجها بالأمازيغية، اللغة لا يمكنها تفسير فشل الدول وأي لغة في العالم قابلة لاحتضان العلم والتطور هي نفسها في إطار تحقيق ذلك. ثراء لغوي وثقافي من المفترض يكون مصدر قوة يحوله البلهاء إلى صدام.”

عدد التعليقات: (2)

  1. الفتى الشجاع

    لأمين الزاوي معروف بعدائه للغة العربية والمدهش أنه ضهر إلى الوجود بكتباته الروائية المكتوبة بالغة العربية نفسها أنا شخصيا أرفض من ينتصر للامازغية على حساب الغة العربية لآن العربية لغة القران ..أما عن انتصار الأمين الزاوي للغة العبرية ذلك شأنه ومن خصوصياته لايهمنا امره هو حر في أي قرار يتخذه لكن لايهين لغة المليار ونصف مليار مسلم وربما أكثر من ذلك …وفي لاخير أقول له إن الفلاسفة يعتبرون الغة عبارة عن رموز وليست علم على حد تعبيرك لان العلم يعتبر بحث معمق وليس لغة لاعلاقة للغة بالعلم ولغة القرأن لغة علم لو كان يعقل ويرى ……………………..؟

    1. لماذا كل هذا التحامل على اللغة العربية لا تقل اللغة العربية هي سبب تخلفنا انما اللغة وعاء وسيلة تواصل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.