الرئيسية » الأخبار » وزارة التجارة تتخذ إجراءات لمحاربة المضاربة وكسر الاحتكار

وزارة التجارة تتخذ إجراءات لمحاربة المضاربة وكسر الاحتكار

وزارة التجارة تتخذ إجراءات لمحاربة المضاربة وكسر الاحتكار

كشفت وزارة التجارة، أنها ستتّخذ العديد من الإجراءات العاجلة لمحاربة المضاربة، وكسر الاحتكار الذي تشهده السوق الوطنية، بعد الارتفاع المحسوس في أسعار المنتجات الغذائية.

ووفق ما جاء على لسان مدير النشاطات وتنظيمها بوزارة التجارة، سامي قلي، فإن ارتفاع الأسعار يرجع إلى العديد من العوامل الخارجية.

في هذا الصّدد، أكد المسؤول ذاته، أن الوزارة ستعمل على تقريب المنتوج من المستهلك، من خلال السماح للفلاحين بتسويق منتوجاتهم في الفضاءات الخاصة بتجارة الجملة أو بتجارة التجزئة.

ولتحقيق الهدف ذاته، سيتم كذلك تطبيق القوانين المتعلقة بالوثائق التي تسمح بمتابعة مسار المنتوج، من بينها الفاتورة.

ويمثّل ذلك، حسب المتحدث ذاته، حماية للمستهلك وللقدرة الشرائية.

من جهة أخرى، كشف ممثّل وزارة التجارة، أن مصالح القطاع سجّلت أكثر من 50 مخالفة تخصّ الاحتكار والمضاربة في الأسعار، بعدما أجرت 1800 تدخل على مستوى الأسواق.

وأبرز المسؤول، أن مصالحه عملت على تكثيف الرقابة على الأسعار سواء على المستوردين أو على تجار الجملة، بهدف كسر أي نوع من الاحتكار والمضاربة.

يذكر، أن الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان، كان قد أرجع سبب ارتفاع الأسعار خصوصا في المواد الأساسية، إلى ارتفاعها في السوق العالمية بسبب تأثرها بالأزمة الصحية لفيروس كورونا.

من جهتها، أكدت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، أن ارتفاع أسعار الأغذية قُدّر بنسبة 33 % خلال شهر أوت الماضي.

وأوضحت، أن ارتفاع أسعار المواد ذات الاستهلاك الغذائي الواسع على غرار الزيوت النباتية والحبوب واللحوم، تم رصده عالميا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.