span>بن جامع: الجزائر لن تتوقف حتى يتحمل مجلس الأمن كامل مسؤولياته محمد لعلامة

بن جامع: الجزائر لن تتوقف حتى يتحمل مجلس الأمن كامل مسؤولياته

أكد الممثل الدائم للجزائر لدى منظمة الأمم المتحدة، عمار بن جامع، أن الجزائر لن تتوقف عن محاولاتها لوقف إطلاق النار في غزة حتى يتحمل مجلس الأمن كامل مسؤولياته.

جاء رد بن جامع على استعمال الولايات المتحدة حق النقض “الفيتو” ضد مشروع القرار الذي تقدمت به الجزائر في مجلس الأمن الذي يطالب بوقف فوري لإطلاق النار في غزة ويرفض أي مساس لتهجير الفلسطينيين.

وجاء في كلمة بن جامع: “إننا سندفن شهداءنا هذا المساء بفلسطين، وإن الجزائر ستعود غدا باسم الأمة العربية والإسلامية وأحرار العالم، ومعنا أرواح الآلاف من الأبرياء التي أزهقها المحتل الإسرائيلي من دون حساب ولا عقاب.”

وأكد أن الجزائر “ستعود لتدق أبواب المجلس، وتطالب بوقف حمام الدم في فلسطين ولن نتوقف حتى يتحمل هذا المجلس كامل مسؤولياته ويدعو لوقف إطلاق النار فإن لنا نفوسا لا تمل وعزيمة لا تكل.”

وأعرب ممثل الجزائر عن امتنانه لجميع الأعضاء لمشاركتهم “البناءة” طوال عملية التفاوض، كما شكر جميع الدول التي صوتت لصالح مشروع القرار وتلك التي لم تعترض على اعتماد المشروع الذي يطالب بوقف إطلاق النار في غزة.

وأبدى أسفه على “فشل المجلس مرة أخرى في أن يرتقي إلى مستوى نداءات الشعوب وتطلعاتها”، لافتا إلى أن “هذا الفشل الذي لا يعفيه من القيام بمسؤولياته ولا يعفي المجموعة الدولية من واجباتها تجاه الشعب الفلسطيني الأعزل ولا يعفي سلطات الاحتلال من واجب تنفيذ التدابير التحفظية لمحكمة العدل الدولية.”

وأبرز عمار بن جامع أن مشروع القرار يحمل رسالة قوية إلى الفلسطينيين مفادها أن العالم لا يقف صامتا أمام محنتهم.

وأضاف “لقد حان الوقت لكي يتوقف العدوان ونتمكن من تسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى جميع أنحاء غزة.”

وتابع “من الواضح أن القرارين 2712 و 2720 لك يحقق النتائج المرجوة وأن المساعدات لا تلبي الحد الأدنى للفلسطينيين.”

وشدد على أن “وقف إطلاق النار وحده هو ما يحقق الهدف المنشود.”

وذكر بن جامع أن “شعوب منطقتنا كانت ولا تزال تنظر إلى مجلس الأمن باعتباره عنوان الشرعية الدولية، لكنه مع الأسف خذلها مرة أخرى.”

وطالب المجموعة الدولية أن تتجاوب مع مطالب وقف إطلاق النار الذي يستهدف الفلسطينيين فورا، داعيا “من يعرقل ذلك أن يراجع سياساته وحساباته لأن القرارات الخاطئة اليوم تحصد منطقتنا والعالم نتائجها غدا عنفا وعدم استقرار.”

شاركنا رأيك

Enable Notifications OK No thanks