الرئيسية » رياضة » ألماس يكشف جديد قضية كازوني

ألماس يكشف جديد قضية كازوني

ألماس يكشف جديد قضية كازوني

كشف صبيحة اليوم عبد الناصر ألماس، في تدخل له على أمواج الإذاعة الوطنية الأولى، أن بيرنارد كازوني المدرب السابق لمولودية الجزائر، تقاضي جميع مستحقاته، ولم يبق له ولا دينار ليأخذه من خزينة النادي.

عبد الناصر ألماس رئيس مجلس إدارة نادي مولودية الجزائر

عبد الناصر ألماس رئيس مجلس إدارة نادي مولودية الجزائر

وأوضح رئيس مجلس إدارة العميد، أن سبب تأخير حصول كازوني على مستحقاته، هو الإجراءات الإدارية البنكية، التي تأخذ بعض الوقت، لتحويل الأموال من الدينار إلى العملة الصعبة، وهي إجراءات لابد منها، وتبقى خارج عن نطاق إدارة النادي.

وأكد ألماس أنه استقبل رفقة طاقم إدارة المولودية، المدرب الفرنسي السابق استقبالا جيدا، وتحدثوا حول المسألة، لكنه هذا الأخير أصر اللجوء إلى الفيفا، ولم يتقبّل البند الموجود في العقد والذي أقيل على إثره.

وقال الرئيس لالماس أن العقد الذي أمضى عليه كازوني، كان يتضمن بندا يقضي بإقالته، من طرف الإدارة في أي وقت وبدون تبرير.

وأضاف أنه لا يُعقل أن يحتج المدرب الفرنسي، على إجراء بند موجود في عقد أمضى عليه هو بنفسه.

وتأسف لالماس على تجاهل كازوني، لدعوة الاتحادية الجزائرية لكرة القدم من أجل حل القضية، مُؤكدا أن هذا الأمر يُعد تجاهلا لجهة رسمية جزائرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.