الرئيسية » الأخبار » الأرندي يرفض تقسيم الجزائريين على أساس الحراك

الأرندي يرفض تقسيم الجزائريين على أساس الحراك

‎رفض التجمع الوطني الديمقراطي اليوم الخميس، ما أسماه محاولات تجزئة الشعب الجزائري إلى قسمين مع أو ضد الحراك، مجددا تأييده لمطالب هذا الأخير التي رفعها منذ المسيرات الأولى.

ودعا الأرندي، في بيان له بمناسبة الذكرى الأولى لـ”22 فيفري” إلى تكريس الإرادة الشعبية بعيدا عن أي محاولة للالتفاف على حق الشعب في حماية سلطته.

وجاء في البيان ذاته، أن الحراك الشعبي ساهم في إعادة تقويم مسارات الدولة، ووضعها على سكة الشرعية على أساس المادتين 7 و 8 من الدستور.

وشكر الحزب مؤسسة الجيش، التي قال إنها سهرت على ضمان الانتقال من حالة الخوف من المجهول إلى بر الأمان وتحقيق الاستقرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.