الرئيسية » الأخبار » الإفراج عن ربراب

الإفراج عن ربراب

يسعد ربراب.. أغنى رجل عربي سنة 2020 رغم فيروس كورونا

أدانت محكمة سيدي امحمد رجل الأعمال أسعد ربراب بثمانية عشر شهرا حبسا منها ستة أشهر نافذة بتهمة التزوير في محررات رسمية ومخالفة التشريع المتعلق بحركة رؤوس الاموال، في ساعة مبكرة من يوم الأربعاء.

كما تم تغريم مالك مجمع سفيتال ب 1.3 مليار دينار، بينما أدينت شركة ايفكون ب 2.7 مليار و بنك الإسكان والتجارة ” هاوسينغ بنك” بدفع غرامة مالية بقيمة تقدر بأكثر من 3 ملايير و168 مليون 578 ألف دينار جزائري.

وتم الإفراج عن ربراب في وقت لاحق بعد استنفاذ مدة عقوبته بالمؤسسة العقابية في الحراش، إذ غادرها في حدود الساعة الثانية والنصف صباحا  من أول يوم للعام الجديد مقلا سيارة هيونداي بيضاء اللون كان يقودها أحد أبنائه  بعد أكثر من ثمانية  أشهر قضاها في زنزانته.

ودخل ربراب الحبس يوم 22 أفريل  سجن الحراش بأمر من قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي أمحمد.

الوسوم: