الرئيسية » رياضة » بلماضي يُطالب بالسير على خطى كرة القدم الفرنسية

بلماضي يُطالب بالسير على خطى كرة القدم الفرنسية

بلماضي يُطالب بالسير على خطى كرة القدم الفرنسية

طلب الناخب الوطني الجزائري جمال بلماضي، من الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، السير على خطى نظيرتها الفرنسية، في قضية تكوين اللاعبين، حسب ما صرح به لأمواج الإذاعة الوطنية.

ويرى مدرب المنتخب الوطني الجزائري جمال بلماضي، في إنشاء مراكز تكوين اللاعبين، في مناطق مختلفة من الجزائر، تكون خاصة بالفئات السنية، المخرج الوحيد للنهوض بكرة القدم الجزائرية.

واستدل بلماضي على نجاح كرة القدم الفرنسية، بعد اعتمادها أساسا على مراكز تكوين اللاعبين، التي أنجبت لاعبين كبارا صنعوا أمجاد مختلف الأندية الأوربية الكبيرة.

وأضاف جمال بلماضي في السياق، أن مراكز التكوين ستعطي ثمارها لفائدة كرة القدم الجزائرية عاجلا أم آجلا، مُستشهدا بنجاحات المنتخب الفرنسي، الذي حقق لقب كأس العالم مرتين، بلاعبين تكون جلهم في مراكز كرة قدم فرنسية.

وقال مدرب المنتخب الوطني الجزائري، إلى أن البعض أصبح يُفسر مطالبه بالأنانية، مؤكدا أنه يمتلك أولويات بما أنه يشرف على العارضة الفنية لكتيبة “الخضر”، مُضيفا أنه حتى وإن كان أنانيا كما يدعي البعض، فإن ذلك سيكون في مصلحة الكرة الجزائرية، على حد قوله.

وذكر بلماضي بسفريته إلى مدينة بلعباس، رفقة رئيس الـ”فاف” السابق خير الدين زطشي، لتدشين مركز التكوين في المدينة ذاتها، قائلا إن بعض الأشخاص اتهموه بدعم زطشي، في حملته الانتخابية لرئاسة الاتحاد الجزائري لكرة القدم.

وأكد مدرب كتيبة “محاربي الصحراء” أنه توجه إلى مركز سيدي بلعباس، لتشجيع اللاعبين الشباب الذين انضموا إلى المركز ذاته من أجل التكوين، مُضيفا أن وجوده هناك كان لتشجيهم لا أكثر ولا أقل.

وأعاد الناخب الوطني بلماضي التشديد في ختام تصريحاته لأمواج الإذاعة الوطنية، إلى أن قيامه بأي تصرف مستقبلا، لن يكون إلا لخدمة كرة القدم الجزائرية.

ويقود حاليا جمال بلماضي أشباله في معسكر تحضيري لخوض ثلاث مباريات ودية، استهلها سهرة الخميس الماضي بفوز ثمين على منتخب موريتانيا برباعية لواحد، على أرضية ميدان ملعب مصطفي تشاكر بمدينة البليدة.

وينتظر عشاق المنتخب الوطني الجزائري، ما سيفعله المدرب بلماضي وأشباله، سهرة غد الأحد، أمام منتخب مالي، في الملعب ذاته، قبل الختام بمواجهة الجار منتخب تونس يوم الجمعة القادم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.