الرئيسية » الأخبار » تبون: الجزائريون خرجوا في 22 فيفري لحماية الدولة من الانهيار

تبون: الجزائريون خرجوا في 22 فيفري لحماية الدولة من الانهيار

قال رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون اليوم الأحد، إن الشعب الجزائري خرج يوم 22 فبراير 2019 في حراك سلمي مبارك، مطالبا بالتغيير ورافضا للمغامرة التي كانت ستؤدي إلى إنهيار الدولة الوطنية.

وأضاف الرئيس في كلمة له في افتتاح لقاء الحكومة بالولاة بقصر الأمم “بكل سلمية جرت الانتخابات الشفافة والنزيهة، تلكم كانت إرادة الشعب التي لا تقهر”.

وأكد تبون أن لقاء الحكومة بالولاة هدفه الأول هو الحد من معاناة المواطن في ظل الجمهورية الجديدة بأساليب وحوكمة جديدة مطهرة من كل الشبهات والتعسف والاستبداد.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.