الرئيسية » الأخبار » حزب الفجر يبدي موقفه من قرار قطع الجزائر للعلاقات الدبلوماسية مع المغرب

حزب الفجر يبدي موقفه من قرار قطع الجزائر للعلاقات الدبلوماسية مع المغرب

عبّر حزب الفجر الجديد، عن تأييده لقرار الجزائر القاضي بقطع العلاقات الدبلوماسية مع المغرب.

وجاء موقف الحزب حسب بيان له، بد الاجتماع الذي عقده أعضاء المكتب الوطني أين تمت “دراسة آخر المستجدات المتمثلة في موقف الجزائر من الاستفزازات المتكررة من النظام المغربي”.

وجاء الاجتماع كذلك، “نظرا للأوضاع التي آلت إليها علاقة الجزائر مع المغرب والتي كانت نتيجة لسلسلة من التجاوزات الخطيرة”.

وفي السياق ذاته، أكد أعضاء الحزب أنه يجب على الشعب الجزائري أن يكون بالمرصاد لكل المؤامرات التي تحاك هنا وهناك، وأن يقوي روح التضامن برص صفوف الجبهة الداخلية، وصيانة الوحدة الوطنية لمواجهة كل التحديات المطروحة.

وكان وزير الخارجية، رمطان لعمامرة، قد أعلن منذ أيام قطع الجزائر لعلاقاتها الدبلوماسية بشكل رسمي مع المغرب، مرجعا سبب القطع إلى “الأعمال العدائية من المملكة المغربية ضد الجزائر”.

وكان القرار قد أحدث ردود فعل مختلفة بين مؤيد ورافض، من جهتها أعربت العديد من الأحزاب السياسية والمنظمات الوطنية عن دعمها للقرار طونه مناسب حسبها.

وكانت حركة الإصلاح الوطني، وحركة البناء، وحزب الكرامة وكذا حزب الوسيط، من بين الجهات التي ساندت قرار الحكومة.

ويذكر أن العلاقات الجزائرية كانت تعرف توترا خصوصا في الفترة الأخيرة، بسبب قضية الصحراء الغربية وكذا التقارب المغربي الإسرائيلي.

وللإشارة، فإن العلاقات المغربية الإسرائيلية توطدت أكثر في الآونة الأخيرة خصوصا بعدما أكد الطرفان عزمهما على التعاون في شتى المجالات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.