الرئيسية » الأخبار » مؤشر الفساد..الجزائر تتراجع بمركز واحد عالميا

مؤشر الفساد..الجزائر تتراجع بمركز واحد عالميا

كريم يونس يقرّ بوجود الفساد ويحذّر من فقدان الثقة عند الشعب

أصدرت منظمة الشفافية الدولية، اليوم الخميس، تقريرا جديدا حول مؤشر الفساد في 180 دولة حول العالم لسنة 2019.

وتراجعت الجزائر بمركز واحد في تصنيف مؤشر الفساد العالمي لعام 2019، وجاءت في المركز 106 عالميا برصيد 35 نقطة من أصل 180 دولة.

وأكد تقرير المنظمة، أن الفساد لم يتراجع في أكثر من ثلثي البلدان، بل زاد أحيانا في بعض البلدان التي عرفت انحدارا شديدا في معدلات الشفافية.

وأظهر تحليل نتائج المنظمة، أن الدول التي يؤثر فيها أصحاب المصالح الخاصة على الانتخابات وتمويل الأحزاب السياسية هي الأقل قدرة على مكافحة الفساد.

وقالت رئيسة منظمة الشفافية الدولية، ديليا فيريرا روبيو: إن “الإحباط من فساد الحكومة وانعدام الثقة في المؤسسات يدل على الحاجة إلى المزيد من النزاهة السياسية”، وأضافت: “على الحكومات أن تعالج وبسرعة الدور الفاسد الذي تلعبه الأموال الطائلة المنفقة في تمويل الأحزاب السياسية والتأثير غير الشرعي التي تُوقعه على أنظمتنا السياسية”.

يُصنف مؤشر مدركات الفساد مراتب 180 دولة وإقليم من خلال المستويات المدركة لفساد القطاع العام، استنادا إلى 13 تقييما ودراسات استقصائية لمدراء تنفيذيين في مجال الأعمال التجارية.

واستند المؤشر إلى مقياس (صفر- 100)، حيث يكون صفر هو أعلى معدلات الفساد و100 هو انعدام وجود فساد على الإطلاق.

والدول الأربع الأولى التي جاءت في مقدمة القائمة بأقل معدلات الفساد هي نيوزيلاندا (87 درجة) والدنمارك (87) وفنلندا (86) وسويسرا (85).

وقد تذيلت الصومال (9 درجات) وجنوب السودان (12) وسوريا (13) واليمن (15) الترتيب العالمي مسجلة أعلى نسبة فساد.