الرئيسية » الأخبار » مبادرة أئمة لتخفيف مهر الزواج في إحدى الولايات تأتي أكلها

مبادرة أئمة لتخفيف مهر الزواج في إحدى الولايات تأتي أكلها

مبادرة الأئمة لتخفيف مهور الزواج في إحدى الولايات تأتي أكلها

طرحت لجنة أئمة دائرة امجدل التابعة لولاية المسيلة، بعد التشاور مع أهل المنطقة، مبادرة تهدف من خلالها إلى تخفيف مهر الزواج وتكاليف العرس، قصد تيسير الزواج وتمكين الشباب من “اكمال نصف الدين”.

وأقرت اللجنة “إجراءات مصلحية” ملزمة للجميع تتمثل في تخفيف الصداق وتوابعه من مصاريف ولوازم إلى 10 ملايين سنتيم، والاقتصار على خاتم واحد عند الخطوبة فقط دون الزواج.

كما تكتفي العروس، وفقا للبيان الصادر عن أئمة المنطقة بجهازها الشخصي دون جلب أثاث أو متاع، مع عدم إعطاء هدايا مالية وعينية متبادلة بين الطرفين عند الخطوبة أو العرس.

وكإجراء آخر، تم إلغاء “قصعة الأسبوع”، مع إبرام العقد الديني في المسجد إن أمكن مع ضرورة تسجيل العقد إداريا قبل العقد الديني.

ووضع الأئمة شروطا فيما يتعلق بمراسم الزفاف والخطبة، إذ أوجبت الالتزام بما وصفته بالاعتدال وعدم التفاخر والتباهي والتقليل في تقديم الحلويات والإكراميات في الوليمة.

كما ألزمت أهل العرس بمراعاة الآداب العامة والضوابط الشرعية أثناء الخطبة ومراسمهما  ومنع مكبرات الصوت خارج البيت لعدم الإزعاج، وعدم الإطالة في الاحتفال ليلا.

يبدوا بأن مبادرة تخفيف مهر الزواج أتت أكلها، حيث شهدت المنطقة يوم أمس أول زواج وفقا للشروط التي طرحها الأئمة وأعيان المنطقة كمبادرة استحسنها ساكنة امجدل.

ويتعلق الأمر عقد قران (ع.ب) و(إ.ل)، وفقا لما نشرته صفحة أخبار ولاية مسيلة.

ويذكر أن  معدل الزواج تراجع هذه السنة، بعدما كان يقدر بـ10 لكل 1000 نسمة وأصبح يتراوح بين 7 و8 لكل 1000 نسمة، وفقا لوزير الصحة والسكان واصلاح المستشفيات عبد الرحمان بن بوزيد.

عدد التعليقات: 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.