span>“نوكل عليهم ربي”.. بلماضي يخرج عن صمته ردا على الشائعات عبد الخالق مهاجي

“نوكل عليهم ربي”.. بلماضي يخرج عن صمته ردا على الشائعات

خرج الناخب الوطني السابق جمال بلماضي عن صمته، في قضايا عدة أثيرت حوله مؤخرا، بحسب ما كشفه الصحفي مجيد بوطمين، الخميس، على صفحته الشخصية بمنصة “فيسبوك”.

وأكد صحفي قناة الجزيرة مجيد بوطمين، أنه اتصل بمدرب المنتخب الوطني السابق جمال بلماضي، لتحري حقيقة الأخبار التي راجت عنه مؤخرا، في وسائل إعلام عدة وعلى شبكات التواصل الاجتماعي.

 “نوكل عليهم ربي”

واستهل مدرب كتيبة “محاربي الصحراء” سابقا، رده للصحفي بوطمين بعبارة: “نوكل عليهم ربي”، في إشارة منه إلى أن كل ما تم الترويج له في الفترة الأخيرة مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة.

وتفاجأ جمال بلماضي من الأخبار التي انتشرت عنه في الآونة الأخيرة، مؤكدا أنه لا يأبه لذلك الكلام الذي يقال عنه، بحسب ما ورد في المصدر السابق.

مستقبل بلماضي

وكشف مجيد بوطمين أن بلماضي لم يتلق أية عروض رسمية للتدريب في أوروبا، على العكس تماما لما هو متداول، بشأن عرض نادي مرسيليا الفرنسي.

وتلقى مدرب “الخضر” السابق دعوة رسمية من نادي مرسيليا، لحضور مباراة رسمية في الدوري الفرنسي أمام نادي نيس، لكنه اعتذر بلباقة.

ولم تتصل الاتحادية التونسية لكرة القدم أيضا بمدرب “الخضر” السابق، من أجل قيادة منتخب تونس في تصفيات نهائيات منافسة كأس العالم 2026.

كما كذب صحفي قناة “الجزيرة” أخبار اتصال الاتحادية التنزانية لكرة القدم بالمدرب الجزائري جمال بلماضي، لتدريب منتخب تنزانيا، خلفا لمواطنه المقال عادل عمروش.

عروض “قوية”

وعلى النقيض مما سلف ذكره، يملك صاحب الـ49 عاما عروضا قوية من أندية قطرية ومن فرق سعودية أيضا تريد الظفر بخدماته، بداية من الموسم الكروي المقبل.

واعتذر بلماضي لأحد الاتحادات الأوروبية لكرة القدم، عرضت عليه مشروع تدريب منتخبها الوطني، وقيادته في نهائيات “يورو” 2024 بألمانيا، حسب ما أكده الصحفي الجزائري.

وفي سياق اعتذار بلماضي، أشار مجيد بوطمين إلى رفض مدرب منتخب الجزائر سابقا، تدريب أي فريق أو منتخب في منتصف الموسم الحالي، مؤكدا أن تفكيره في العودة للتدريب في أوروبا أمر خبر خال من الصحة.

عقد بلماضي ما زال ساريا

وبشأن قضيته مع الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، التي أنهت قصته مع المنتخب الجزائري، أكد المصدر السابق، أن عقد جمال بلماضي ما زال ساريا مع هيئة “فاف” إلى حد الآن.

وتابع أن عقد الناخب الوطني السابق لم يفسح لا بالتراضي ولا عن طريق المحاكم، على عكس ما روجت له وسائل إعلام عدة، نقلا عن مصادر من الـ”فاف”، قالت إن بلماضي تحرك لفصل القضية في محكمة التحكيم الرياضي الدولية.

بلماضي محللا لـ”يورو” 2024؟

وبعيدا عن عروض الأندية والمنتخبات، تلقى التقني الجزائري عروضا عدة من قنوات تلفزيونية وإذاعية، عرضت عليه العمل معها كمحلل لمباريات نهائيات “يورو” 2024.

ورفض جمال بلماضي جميع تلك العروض، قائلا إنه عمله يكمن في كونه مدربا فوق أرضية الميدان وليس في البلاطوهات وأمام شاشات التلفزيون.

وختم الصحفي مجيد بوطمين منشوره على صفحته الشخصية، حول ما روج عن بلماضي، بالتأكيد على أن ما كتبه هي أخبار ومعلومات بعيدة كل البعد عن التحليل.

شاركنا رأيك