الرئيسية » رياضة » وزير الشباب والرياضة يُحفز “الخضر” قبل التوجه إلى مصر

وزير الشباب والرياضة يُحفز “الخضر” قبل التوجه إلى مصر

أكد وزير الشباب والرياضة سيد على خالدي، أن الوزارة تولي اهتماما كبيرا للمنتخب الوطني الجزائري لكرة اليد، المُقرر أن يخوض منافسات كأس العالم، المزمع تنظيمها بمصر ما بين الـ13 والـ31 من شهر يناير الحالي.

ونوّه وزير الشباب والرياضة خالدي، أن الوزارة ستتابع باهتمام كبير مشاركة “الخضر” في مونديال القاهرة، وستسهر على مرافقتهم بكل الوسائل المُتاحة، فضلا عن وقوفها “المطلق” إلى جانب رياضة كرة اليد، من أجل تقديم مشاركة مُشرفة للجزائر.

ووجّه سيد علي خالدي رسالة إلى جميع لاعبي المنتخب الوطني الجزائري، مفادها ضرورة رفع التحدي في المنافسة العالمية، من خلال مشاركة ترقى إلى منزلة التاريخ العريق لكرة اليد الجزائرية.

واعتبر وزير الشباب والرياضة، بلوغ “محاربي الصحراء” منافسة كأس العالم لكرة اليد، هو في حد ذاته إنجاز عظيم وتشريف للجزائر.

وذكّر خالدي لاعبي المنتخب الجزائري خلال ندوته الصحفية، أنهم سيواجهون منتخبات عالمية قوية وعتيدة، لها باع طويل في كرة اليد، لكنه أكد على أن الفوز في المباراة الافتتاحية، سيكون مفتاح التأهل إلى الدور الثاني من مونديال القاهرة.

وتمنّى الوزير ذاته أن تكون أرض الفراعنة مصر، فأل خير على لاعبي المنتخب الجزائري لكرة اليد، كما كانت فأل خير على الناخب الوطني يلماضي وأشباله في كان 2019، إذ قهروا فيها كبار القارة السمراء، وانتزعوا عن جدارة واستحقاق التاج القاري.

وأشرف حبيب لعبان رئيس الاتحادية الجزائرية للعبة ذاتها، بعد نهاية الندوة الصحفية، على إهداء الوزير خالدي وسليمة سواكر كاتبة الدولة المكلفة برياضة النخبة، قميصا ممضيا من قبل جميع أعضاء البعثة المُتنقلة إلى مصر.

وعلى هامش لقاء تكريمي، شكر مسعود بركوس، الوزير سيد على خالدي على زيارته “التحفيزية”، كما اغتنم الفرصة لنقل انشغالاتهم إلى الوزارة الوصية، مُتمنيا أن تحظى رياضة كرة اليد في الجزائر بدعم أكبر.

وسينافس المنتخب الجزائري على بطاقة مؤهلة إلى الدور الثاني، ضمن المجموعة السادسة، رفقة المنتخب البرتغالي وجاره المغربي وأخيرا منتخب أيسلندا، على أن يخوض مباراته الأولى عشية الخميس المقبل، في مواجه تحمل طابع الداربي، أمام كتيبة “أسود الأطلس” منتخب المغرب.

وسيواجه رفاق القائد بركوس منتخب أيسلندا في مباراتهم الثانية يوم الـ16 من الشهر ذاته، على أن يكون بعدها بيومين، اللقاء أمام البرتغال آخر مباراة يخوضها “الخضر” في دور المجموعات.

وستُلعب مُنافسة كأس العالم لكرة اليد في مصر، بـ24 منتخبا لثاني مرة في تاريخ المنافسة، التي ستقام بدون جمهور بسبب خطر جائحة كورونا (كوفيد 19).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.