الرئيسية » الأخبار » وزير الصحة يكشف نسبة انتشار فيروس “السيدا” في الجزائر ويحدد تاريخ القضاء عليه

وزير الصحة يكشف نسبة انتشار فيروس “السيدا” في الجزائر ويحدد تاريخ القضاء عليه

وزير الصحة يكشف نسبة انتشار فيروس "السيدا" في الجزائر ويحدد تاريخ القضاء عليه

كشف وزير الصحة، عبد الرحمان بن بوزيد أن نسبة انتشار مرض فيروس نقص المناعة “السيدا” في الجزائر “ضعيفة جدا”، مشيرا إلى أنها لا تتعدى 0.1 بالمائة عبر القطر الوطني.

وأكد في كلمة له خلال إشرافه على إحياء اليوم العالمي لمكافحة “السيدا“، على تسخير كل الوسائل الممكنة لعكس مسار وباء “السيدا” العالمي.

و أضاف أن الجزائر عازمة على تحقيق هدفها المسطر وهو القضاء على وباء “السيدا” بحلول 2030.

وأشار بن بوزيد في هذه المناسبة، إلى أن جائحة كورونا، تسببت في إعاقة الخدمات الصحية، وتهديد مسار التقدم الذي تحقق على مدار 20 سنة، في مجال الصحة والتنمية، ومن بينها مكافحة فيروس “السيدا.”

وطمأن المرضى باستمرار توفير الكشف والعلاج لتجنب تصاعد وباء “السيدا”.

كما أعلن الوزير، عن إدخال دواء “دولوتغرافير” ضمن العلاج الأولي للمصابين بالسيدا، وهو ما سيسمح بعلاج 80 بالمائة من الأشخاص المصابين بالفيروس.

وسجلت الجزائر، أكثر من 12 ألف حالة إصابة بفيروس “الإيدز” منذ ظهور المرض عام 1985 إلى غاية 2019 بمعدل 700 إلى 800 إصابة سنويا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.