span>شنقريحة.. التهديدات الأمنية تفرض على الجيش أعلى مستويات الجاهزية أمال زعيون

شنقريحة.. التهديدات الأمنية تفرض على الجيش أعلى مستويات الجاهزية

 قال الفريق أول رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، السعيد شنقريحة إن تنوع التهديدات والتحديات المعترضة تفرض على الجيش الوطني الشعبي المحافظة على أعلى مستوى للجاهزية العملياتية، والمتابعة المستمرة لتطور الأوضاع الأمنية في المنطقة.

وجاء تصريح الفريق أول شنقريحة خلال كلمته خلال زيارة عمل وتفتيش له، اليوم الخميس، إلى مقر قيادة القوات البرية، تزامنا مع شهر رمضان المعظم.

وأكد شنقريحة أن هذه التهديدات الأمنية تتطلب تحضير القوات بكل الصرامة الواجبة، ومضاعفة التمارين بمختلف المستويات، من أجل التحكم الأمثل في منظومات الأسلحة الموجودة في الحوزة وتكييف أداء مستخدمينا مع التطور الهائل الذي تشهده فنون الحرب الحديثة.

وتابع الفريق أول كلمته أنه يتعين على الجميع أن يعوا بأن المسؤولية تكليف وليست تشريف وأن المهام الموكلة لا بد لها أن تنفذ بالصرامة المطلوبة، في سبيل المرافقة الفاعلة للجهود المخلصة الرامية إلى تجسيد مشروع الجزائر الجديدة، حسب بيان وزارة الدفاع الوطني.

وأشار رئيس أركان الجيش أنه ظل قيادة ودعم وتوجيه رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني، يتحتم على المستخدمين العسكريين بكافة فئاتهم ومستوى مسؤولياتهم، أن يثبتوا فعليا وميدانيا وبشكل ملموس قدرتهم على الارتقاء بأداء الجيش الوطني الشعبي.

وعقد الفريق أول شنقريحة لقاء توجيهيا مع الإطارات والمستخدمين، رفقة اللواء عمار أعثامنية، قائد القوات البرية، تابعها مستخدمو وحدات النواحي العسكرية الست عن طريق تقنية التحاضر عن بعد.

شاركنا رأيك

Enable Notifications OK No thanks