الرئيسية » الأخبار » دعوات لاسترجاع قاعات السينما

دعوات لاسترجاع قاعات السينما

اعتبر منتجون أمس مشكل توزيع الأفلام الحلقة الأضعف في الإنتاج السينمائي الجزائري وحلّه يمر عبر استعادة قاعات السينما.

وقال مشاركون في الجلسات الوطنية للسينما التي دعت إليها وزارة الثقافة، إن هناك غيابا تاما لحلقة التوزيع في سلسلة الإنتاج السينمائي الجزائري الذي يبقى إلى اليوم غير معروف للمشاهد المحلي.

ورافع مشاركون في الجلسات على ضرورة استرجاع قاعات السينما التابعة للبلديات وتلك التي تم تحويلها عن مهامها، فيما اقترح آخرون تولي الخواص مهمة تسيير القاعات.

وتطرق المشاركون من جهة أخرى لمختلف المشاكل التي تواجه الإنتاج على غرار دعم المنتجين الشباب في الولايات الداخلية ورفع الضرائب والإعفاء من رسوم استيراد التجهيزات السينمائية وكذا تسهيل منح واستغلال رخص التصوير وأيضا الدفع بثقافة السبونسورينغ بالإضافة إلى محاربة “البيروقراطية المتفشية.

وتأسف من جهة أخرى مشاركون آخرون لـغياب العديد من المخرجين والمنتجين المعروفين في الساحة السينمائية الجزائرية عن الجلسات على حد قولهم.

وتستمر الجلسات يومي الإثنين والثلاثاء مع كل من التقنيين والجمعيات ونوادي السينما.

الوسوم:

عدد التعليقات: 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.