الرئيسية » الأخبار » كريم طابو: عودة خالد نزار تكشف مصالحة عصب السلطة ضد الحراك

كريم طابو: عودة خالد نزار تكشف مصالحة عصب السلطة ضد الحراك

رفع الحظر عن موقع "ألجيري باتريوتيك" التابع لنجل خالد نزار

يرى الناشط السياسي كريم طابو، أن عودة الجنرال خالد نزار للجزائر خلال الأيام القليلة الماضية، تكشف عن مصالحة بين “عصب السلطة” ضد الحراك الشعبي.

وأوضح طابو خلال نزوله ضيفا على “راديو أم”، أنه لا يمكنه التعليق على عودة خالد نزار للجزائر مادام أنه لا يملك أي حقائق حول الموضوع، متسائلا هل فعلا عاد نزار للجزائر؟ وكيف تم ذلك؟، وهل صدرت في حقه فعلا مذكرة توقيف دولية مثلما تم الإعلان عنه سابقا؟، مؤكدا أنه عن كانت هناك مذكرة توقيف فمن المفروض إلقاء القبض عليه بمجرد دخوله للجزائر.

وأضاف طابو أن قضية خالد نزار مثلها مثل باقي القضايا المتعلقة بأوجه النظام، فهي مرتبطة بالأداء السياسي الغامض للسلطة، مشيرا إلى أن الجزائر تعيش “غموضا يلفه الصراع بين العصب في السلطة”.

للإشارة كشفت صحيفة الوطن أن وزير الدفاع الأسبق الجنرال خالد نزار، مثل أمام قاضي التحقيق بمحكمة سيدي امحمد قبل أيام وتم إخلاء سبيله مع إبقائه تحت تصرف القضاء إلى غاية الانتهاء من التحقيق في قضية تخص شركة ابنه لطفي.

وقالت الصحيفة الناطقة باللغة الفرنسية في مقال صدر في عددها ليوم الخميس، “إن نزار مثل أمام محكمة البليدة العسكرية التي قضت بإلغاء الشكوى ضده كما أبطلت مفعول المذكرة الدولية الصادرة في حقه”.

وجاء في المقال الذي حمل توقيع الصحفية سليمة تلمساني بعنوان “كيف دخل نزار إلى البلاد”، أن الجنرال المتقاعد خضع للتحقيق مرتين في إسبانيا وتم اعتبار القضايا المتابع فيها غير كافية لتسليمه إلى الجزائر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.