الرئيسية » الأخبار » ماذا قال رحابي عن سحب مشروع إسقاط الجنسية؟

ماذا قال رحابي عن سحب مشروع إسقاط الجنسية؟

ماذا قال رحابي عن سحب مشروع إسقاط الجنسية؟

قال الديبلوماسي والوزير الأسبق، عبد العزيز رحابي، اليوم الثلاثاء، إن سحب رئيس الجمهورية لمشروع إسقاط الجنسية الجزائرية “قرار حسن التوقيت وصائب”.

وأوضح رحابي في تدوينة نشرها بموقع فيسبوك “أن  طبيعة الوطن  ليس إنتاج أشخاص عديمي الجنسية بل الدولة مضطرة بموجب التزاماتها القانونية بحماية جميع مواطنيها داخل وخارج حدودها”.

وعبّر الوزير الأسبق عن أسفه من تقديم صورة لا تتطابق مع تقاليد الجزائر الراسخة في استقبال اللاجئين على اختلاف ظروفهم، وتسويق صورة البلد الذي “لا يتماشى مع الواقع الدولي والقيم العالمية”.

وختم رحابي منشوره، بالقول: “إذا كان قرار الرئيس تبون، الذي من الواضح أنه يساهم بروح التهدئة في الوضع الوطني الذي يتسم بصعود التطرف بجميع أنواعه في المجتمع، فإنه يخبرنا أيضًا عن الطبيعة المتهورة والمتسرعة لقرارات معينة للدولة الجزائرية، التي أُضعفت في صلب أسسها بسبب عقدين من الإهمال والفساد”.

وخلال اللقاء الذي جمعه ببعض ممثلي وسائل الإعلام الوطنية، أعلن الرئيس عبد المجيد تبون، مساء الأحد، سحب المشروع التمهيدي الذي يتعلق بتجريد مرتكي أفعال تمس بأمن الدولة وبالوحدة الوطنية من الجنسية الجزائرية.

وأوضح تبون أن قرار سحب مشروع هذا النص جاء بسبب “سوء فهم” الذي حصل بشأنه.

وفي 4 مارس 2021، عرض وزير العدل، حافظ الأختام، بلقاسم زغماتي، خلال اجتماع للحكومة مشروعا تمهيديا لقانون ينص على استحداث إجراء للتجريد من الجنسية الجزائرية الأصلية أو المكتسبة.

ويطبق القانون على كل جزائري يرتكب عمدا أفعالا خارج التراب الوطني من شأنها أن تلحق ضررا جسيما بمصالح الدولة أو تمس بالوحدة الوطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.