span>نفطال: تحويل أكثر من 600 ألف مركبة إلى سيرغاز وكالات / أوراس

نفطال: تحويل أكثر من 600 ألف مركبة إلى سيرغاز

كشف المدير العام لشركة نفطال أن الشركة تسعى إلى رفع عدد المركبات المزودة بسيرغاز إلى مليون مركبة مستقبلا.

وجاء هذا التصريح خلال إشراف الرئيس المدير العام لشركة نفطال، مراد منور السبت بالبليدة، على إطلاق حملة وطنية تحسيسية حول الاستعمال الأمثل لوقود غاز البترول المميع سيرغاز وسبل الحد من مخاطره لفائدة سائقي السيارات.

وأوضح منور أن عدد السيارات التي حولت إلى سيرغاز وطنيا بلغ حاليا حوالي 660.000 سيارة بمعدل 20.000 إلى 25.000 سيارة سنويا.

وأشار أن المؤسسة تسعى إلى مضاعفة هذا العدد إلى نحو مليون سيارة مستقبلا، مبرزا “الإقبال الكبير” للمواطنين على استعمال أطقم سيرغاز والإمكانيات البشرية والتقنية للشركة التي تسمح لها بتلبية الطلبات.

 

كما أوضح المتحدث ذاته أن الحملة التحسيسية تهدف إلى تحسيس مستعملي وقود سيرغاز وتنبيههم إلى بعض الأخطار التي قد تنتج عن الاستعمال السيئ لهذه المادة وعدم احترام الإجراءات الوقائية.

وأضاف منور أن هذه الحملة تأتي في إطار مواصلة جهود الشركة من أجل التقليل والتخفيف من مخاطر استعمال هذا النوع من الوقود وكذلك التحسيس حول ضرورة احترام التدابير والإجراءات المتعلقة بسلامة مستخدمي هذا الوقود من طرف المواطنين وأعوان نفطال.

وشدد المسؤول نفسه على أن الشركة قد اتخذت جميع الإجراءات اللازمة لإنجاح هذه الحملة الوطنية التي ستعرف تنظيم عدة تظاهرات عبر الولايات من أجل تقديم شروحات وعروض حول كيفية استعمال سيرغاز وصيانة التجهيزات الخاصة به.

كما أشار إلى الجهود المبذولة من طرف الدولة لتخفيض تكاليف تركيب أطقم سيرغاز والتسعيرة التحفيزية لهذا الوقود الذي يسوق بخُمس السعر الإجمالي للبنزين، داعيا مستعملي سيرغاز إلى التقيد بالإجراءات الوقائية والأمنية لتفادي وقوع الحوادث، لاسيما خلال فصل الصيف.

وأشار إلى أنه سيتم خلال هذه الحملة، تخصيص عدة أجنحة، على مستوى محطات الخدمات، للتعريف بمزايا استعمال سيرغاز وتقديم شروحات للمواطنين على الاجراءات الوقائية التي يجب احترامها.

شاركنا رأيك