الرئيسية » رياضة » بالفيديو.. توبة يصنع الحدث بمسقط رأس والده في الجزائر

بالفيديو.. توبة يصنع الحدث بمسقط رأس والده في الجزائر

توبة يصنع الحدث بمسقط رأس والده في بلده الجزائر

‎صنع اللاعب الدولي الجزائري أحمد توبة، الحدث بزيارته لمسقط رأس والده في ولاية بسكرة، أين حظي باستقبال مُميز، من قبل سكان منطقة العالية.

ونشر مدافع المنتخب الوطني أحمد توبة منشورا مؤقتا على حسابه الشخصي في أنستغرام، ظهر في مقطع فيديو يحمل الراية الجزائرية على كتفيه، وسط فرقة فولكلورية خصته باستقبال يعكس عادات وتقاليد ولاية بسكرة.

وقبل توجه أحمد توبة إلى مسقط رأس والده، نشر صورة له على الحساب ذاته، وخلفه مقام الشهيد في الجزائر العاصمة، في يوم عودته من تونس، عقب مباراة “الخضر” الودية أمام كتيبة “نسور قرطاح”.

وأرفق أحمد توبة صورته بعبارة: “انتهى تربص المنتخب الوطني الجزائري بالفوز في كل المباريات، الحمد لله، لقد حان وقت قضاء العطلة”.

ولبى مدافع نادي فلفيك الهولندي، دعوة الناخب الوطني جمال بلماضي، للحضور في تربص شهر جوان، حيث شارك أساسيا في ودية موريتانيا لمدة 76 دقيقة، لتكون مباراته الأولى بألوان المنتخب الوطني الجزائري لكرة القدم.

وغاب توبة عن وديتي منتخبي مالي وتونس، بسبب خيارات المدرب بلماضي الفنية، واكتفى بالجلوس ومشاهدة المواجهتين من دكة البدلاء.

وبتلبية المدافع الجزائري لثاني دعوة من الناخب الوطني جمال بلماضي، لتمثيل المنتخب الوطني الجزائري، وزيارته لمسقط رأس والده، يكون أحمد توبة قد كشف تعلقه الكبير ببلده الجزائر، وبدد كل الشائعات التي قالت بعودته لتمثيل منتخب بلجيكا في “يورو” 2020.

وكانت وسائل إعلام بلجيكية عدة، قد حاولت مؤخرا الضغط على توبة، من أجل الانضمام إلى معسكر “الشياطين الحمر”، تحسبا لخوض غمار “يورو” 2020، قائلة إن الناخب البلجيكي يُخطط لاستدعاء “محارب الصحراء”، وخطفه من كتيبة الناخب الوطني بلماضي.

وسبق للمدافع أحمد توبة تمثيل المنتخب البلجيكي في فئاته السنية، بداية من منتخب أقل من 17 سنة، ووصولا إلى ارتدائه قميص منتخب أقل من 21 سنة، بإجمالي مباريات وصلت إلى 11 مواجهة.

وقضى “فنك الصحراء” موسمه الأول رفقة نادي فالفيك الهولندي، حيث شارك في 32 مباراة في الدوري الهولندي لكرة القدم، لعبها كلها أساسيا، بالإضافة إلى مباراة وحيدة في منافسة كأس هولندا.

وبات أحمد توبة يشكل مستقبلا واعدا للمنتخب الوطني الجزائري، بالنظر إلى إمكاناته الدفاعية الكبيرة، خاصة بعد المستوى الجيّد الذي قدمه في ودية موريتانيا، من أول مشاركة له مع “الخضر”، حسب ما يراه العديد من المختصين في شؤون الكرة الجزائرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.