الرئيسية » الأخبار » سلط الضبط “تفض” نزاعا بين التلفزيون الجزائري ومركز تطوير السينما؟

سلط الضبط “تفض” نزاعا بين التلفزيون الجزائري ومركز تطوير السينما؟

سلطة الضبط تستدعي مدير قناة الحياة

أوضحت سلطة ضبط السمعي البصري اليوم الاثنين، أنّه “تم اخطارها بشكوى بتاريخ 11 ماي 2020 يطلب فيها التحكيم في نزاع نشأ بين المركز الجزائري لتطوير السينما (تابع لوزارة الثقافة) والمؤسسة العمومية للتلفزة الجزائرية”

وقالت الهيئة في بيان إنّ “النزاع يتعلق في كيفية استغلال مجموعة أفلام سينمائية وأفلام وثائقية كان قد سلّمها مركز تطوير السينما لمؤسسة التلفزيون لبثها خلال فترة الحجر دون مقابل مادي بمقتضى عقد يتم امضاؤه من الطرفين”.

وأكدت سلطة ضبط السمعي البصري أنه “طبقا لصلاحياتها التحكيمية في مثل هذه الحالات، لا سيما في المادة 55 من قانون النشاط السمعي البصري 14-04، اتصل رئيسها بمديري المؤسستين العموميتين من أجل ايجاد تسوية بين الطرفين.

 وحسب المصدر ” تم التفاهم الودي بينهما، وقد تم نتيجة هذه الوساطة إمضاء الإتفاق من كلا الطرفين والمحددة بفترة الحجر الصحي فقط”.

وتحيي سلطة ضبط السمعي البصري بذلك الطرفين لتوصلهما لحل هذه القضية بطريقة ودية، يطلب من الجميع التقيد بالقانون والقواعد المهنية والاخلاقية”. وفق البيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.