الرئيسية » الأخبار » عبد القادر بن قرينة يصف حزب العدالة والتنمية المغربي بالشاذ فكريا

عبد القادر بن قرينة يصف حزب العدالة والتنمية المغربي بالشاذ فكريا

بن قرينة يعلن عن مبادرة في شكل تحالف انتخابي

وصف، عبد القادر بن قرينة، حزب العدالة والتنمية الذي يتولى رئاسة الحكومة المغربية، بالكيان الوظيفي الشاذ فكريا، خاصة بعد موقفه من قضية التطبيع مع الكيان الصهيوني.

ونشر بن قرينة تدوينة، عبر صفحته على فايسبوك، يعبر فيها عن رفضه للموقف التطبيعي الذي جدده المغرب وتولى إخراجه رئيس حزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني الذي يتولى رئاسة الحكومة المغربية.

وكتب بن قرينة “بحكم معرفتي الجيدة بعدد من رموز هذا الحزب وبما ينشرونه بيّنتُ بعضا من الأفكار التي فيها بعض الشذوذ الفكري، جعلت منظريهم يستغلون مع الأسف الشديد، الفكرة الإسلامية الوسطية بشكل غريب عمّا هو سائد داخل أبناء التيار الإسلامي العريض بحيث جعلوا من بيعة أمير المؤمنين، قضية مركزية في كل تنظيراتهم ومواقفهم وتحت سقفها فقط يعملون ولو على حساب المواقف المبدئية، ويخالفون بذلك أغلب الحركات الإسلامية”.

وأضاف بن قرينة من خلال منشوره، أنه لا يعيب عليهم اختياراتهم السياسية في قضايا بلدهم، وإنما يعيب عليهم الشذوذ الفكري الساخر أحيانا من مواقف غيرهم من تيار الوسطية والاعتدال في إشارة لما فعلوه مع جماعة الإخوان المسلمين، ومع حركة حماس الفلسطينية.

وأوضح المتحدث، أن هذا الشذوذ الفكري هو الذي جعل من حزب العدالة والتنمية المغربي كيانا وظيفيا لخدمة أجندات ضارة بمصالح الأمة وبمصالح شعبهم وقواعدهم الانتخابية والحزبية.

 كما اتهم بن قرينة حزب العدالة والتنمية بإجهاض الحراك الشعبي المغربي من خلال منح فرصة للمخزن لاستثمار الايدولوجية الإسلامية وبالتنسيق التام معه، لإمتصاص حراك الشارع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.