الرئيسية » الأخبار » مجلة فرنسية: الجزائر بدأت التحرك في فرنسا لاسترجاع الأموال المنهوبة

مجلة فرنسية: الجزائر بدأت التحرك في فرنسا لاسترجاع الأموال المنهوبة

قدمت العدالة الجزائرية، طلبا للسلطات الفرنسية للحصول على معلومات دقيقة حول أملاك العشرات من المسؤولين السابقين المقربين من الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

وقالت مجلة لوبوان الفرنسية إن السلطات القضائية الجزائرية بدأت التحرك في محاولة لاسترجاع الأموال المنهوبة في فترة حكم الرئيس السابق.

وتعدّ مسألة إعادة الأموال المنهوبة أحد أهم وعود الرئيس عبد المجيد تبون، الذي كرر مرارا هذا الوعد في حملته الانتخابية وبعد انتخابه في خرجاته الإعلامية.

وكان تبون، يرفض دائما الكشف عن خطته لاسترجاع الأموال المهربة إلى الخارج، مشددا أنه يعرف جيدا أين سيجدها وكيف سيعيدها.

وكشف تبون في أحد حواراته مع الصحافة الوطنية قبل أشهر، أن التحرك نحو استرجاع الأموال من “العصابة” سينطلق بعد صدور أحكام نهائية على أفرادها.

ويقدر مختصون وخبراء المبالغ المالية المنهوبة في فترة حكم بوتفليقة بمليارات الدولارات.

الوسوم:

عدد التعليقات: 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.