الرئيسية » الأخبار » منظمة حماية المستهلك تهدد بشن حملة لمقاطعة لحوم الدجاج

منظمة حماية المستهلك تهدد بشن حملة لمقاطعة لحوم الدجاج

بعد ارتفاع أسعارها القياسي.. حملة وطنية لمقاطعة لحوم الدواجن

هددت المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك، اليوم الجمعة، مربي الدواجن، بشن حملة مقاطعة واسعة للحوم الدجاج بعد بلوغ الكيلوغرام الواحد 500 دينار في معظم أسواق ولايات الوطن.

وجاء في بيان للمنظمة، نشر على صفحتها الرسمية بفيسبوك: “تعلم المنظمة المربين أن الأسعار إذا ما تعدت غدا السبت 11 سبتمبر الـ 450 دج للكلغ الواحد، فستشُن حملة مقاطعة واسعة، وقد أعذر من أنذر ، لا يتهمنا المربون بتكبيدهم خسائرا”.

وأوضحت المنظمة التي يرأسها مصطفى زبدي أن بلوغ هذه الأسعار “ضرب من الخيال و الجنون ولا يمكن للمنظمة الجزائرية لحماية المستهلك أن تبقى مكتوفة الأيدي أمام هذا الوضع”.

وكشف المصدر ذاته أنه على اطلاع تام بمشاكل الشعبة وسوء تنظيمها، ويعلم خسائر صغار المربين.

وأضافت أنها تدرك ارتفاع أسعار الأعلاف، ومتابعة لسوق الصيصان والتهاب أسعاره وعلى علم بتكاليف التربية وهوامش الربح.

وأعاد هذا الأمر إلى الأذهان حملة المقاطعة الواسعة للحوم البيضاء التي نظمها المواطنون برعاية جمعيات حماية المستهلك، في مارس الماضي، تحت شعار “خليه يربي الريش”.

وبرر المربون آنذاك ارتفاع الأسعار القياسي للإجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا، بالإضافة إلى زيادة تكاليف الأعلاف، وهو ما كبدهم خسائر فادحة.

وتداول ناشطون الحملة على نطاق واسع عبر مختلف وسائط التواصل الاجتماعي، حيث تم تسجيل عزوف عن شراء لحوم الدجاج والديك الرومي عبر مختلف مناطق الوطن، وفق أرقام جمعيات حماية المستهلك.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.