الرئيسية » الأخبار » وزارة الصحة تشرع رسميا في التحضير لاستيراد لقاح كورونا (وثيقة)

وزارة الصحة تشرع رسميا في التحضير لاستيراد لقاح كورونا (وثيقة)

مسؤول برازيلي رفيع: لقاح كورونا يمكن أن ينبت لحية للنساء بعد التطعيم! 

شرعت وزارة الصحة في إعداد تجهيزاتها اللوجستية عبر كامل التراب الوطني تحسبا لاستقبال جرعات لقاح فيروس كورونا(كوفيد19)، المتوقع وصولها على الجزائر قريبا ومباشرة استعمالها شهر جانفي القادم.

وجاء في تعليمة مؤرخة يوم 2 ديسمبر الجاري تحمل توقيع مدير الوقاية بوزارة الصحة جمال فورار:” إلى مدراء الصحة، أنتم مطالبون بالشروع فورا بجرد شامل لوضعية سلسلة التبريد من حيث الأجهزة والوسائل المتوفرة، تحسبا لاستقبال لقاح فيروس كورونا المستجد”.

وأضافت التعليمة: “تحسبا لإطلاق حملة وطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا، فإن على مسؤولي المؤسسات الصحية، الانطلاق في جرد سلسلة التبريد عبر معاينة أربع نقاط، تشمل التجهيزات والمبردات والمولدات الكهربائية ووسائل نقل اللقاح”.

جدير بالذكر أن مسالة تخزين اللقاح أخذت حيزا كبيرا من النقاش لدى المهتمين والمخابر العالمية التي تعمل على إنتاج تطعيم ضد الفيروس التاجي، حيث كشفت مجلات علمية أن هناك لقاحات تصل درجات حرارة تخزينها إلى ناقض 50 درجة، وهو ما لا تستطيع جل الدول النامية توفيره.

وفي سياق متصل، قال رئيس الوكالة الوطنية للأمن الصحي البروفيسور كمال صنهاجي، إنه يتوقع انطلاق عملية التلقيح في الجزائر شهر جانفي القادم، مؤكدا أن الدولة ستوفره مجانا دون أن يكشف نوعه أو من أي دولة ستقتنيه الحكومة، مكتفيا بالتشديد على أن الجزائر ستوفر كل الإمكانيات لشراء اللقاح الذي سيوزع مجانا لكن من أراد التطعيم.

يذكر أن وزير الصحة عبدالرحمان بن بوزيد، كان قد صرح نهاية الأسبوع الماضي للإذاعة الوطنية، بأن الحكومة لم تقرر بعد توقيت بداية التلقيح ضد الفيروس التاجي، مؤكدا أن كل ما يقال بهذا الشأن مجرد إشاعات وتخمينات.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.