مسؤول حقوقي: الجزائر استقبلت 40 ألف لاجئ سوري
span>مسؤول حقوقي: الجزائر استقبلت 40 ألف لاجئ سوري محمد لعلامة

مسؤول حقوقي: الجزائر استقبلت 40 ألف لاجئ سوري

كشف رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، بوزيد لزهاري، أن الجزائر استقبلت 40 ألف لاجئ من سوريا وقدمت لهم خدمات في جميع المجالات.

جاء ذلك خلال مداخلة ألقاها المسؤول الحقوقي بولاية سطيف، يوم الخميس، بمناسبة الطبعة الخامسة لبرنامج “إيراسميس بلوس” حول اللاجئين.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

وأكد لزهاري أن اللاجئين يحظون بمكانه خاصة في الجزائر، مرجعا سبب ذلك لما عاناه الشعب الجزائري من هذه الظاهرة إبّان حرب التحرير المجيدة.

وأضاف أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان يحرص على حماية وترقية حقوق اللاجئين من خلال تقديم توصيات للحكومة والبرلمان.

ولفت رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان إلى أن هيئته دعت الجهات المختصة إلى سن قانون خاص بفئة اللاجئين.

وفي أوت 2012، أعلن وزير الداخلية دحو ولد قابلية، أن عدد اللاجئين السوريين الذين وصلوا إلى البلاد بلغ 12 ألف لاجئ موزعين في جميع أنحاء الجزائر منهم 3400 وضعياتهم قانونية.

وأكد ولد قابلية آنذاك أن السلطات الجزائرية اتخذت التدابير اللازمة للتكفل بالرعايا السوريين.

وفي سبتمبر 2015، كشفت وزيرة التضامن وقضايا الأسرة والمرأة مونية مسلم، أنّ الجزائر استقبلت 24 ألف لاجئ سوري منذ توتّر الأوضاع بسوريا.

وأوضحت أنّ السلطات العليا، تسهر على تسهيل اندماج العائلات السورية التي فضلت اللّجوء إلى التراب الجزائري.

وتعود بدايات الأزمة في سوريا إلى مارس 2011، عندما انطلقت مظاهرات شعبية للمطالبة بإصلاحات، ثم تحولت بفعل التدخلات الخارجية وبروز جماعات إرهابية، إلى حرب دمرت البلاد.

وخلّفت الأزمة السورية فرار أكثر من خمسة ملاين ونصف مليون سوري خارج البلاد، كما قضى حوالي 400 ألف شخص، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

شاركنا رأيك

  • زكريا فريفط

    الجمعة, أكتوبر 2021 22:32

    نسبة قليلة جدا….