الرئيسية » الأخبار » بعد العنف الذي تعيشه بلاده.. هولاند يدعو إلى سحب قانون “الأمن الشامل”

بعد العنف الذي تعيشه بلاده.. هولاند يدعو إلى سحب قانون “الأمن الشامل”

بعد العنف الذي تعيشه بلاده.. هولاند يدعو إلى سحب قانون "الأمن الشامل"

طالب الرئيس الفرنسي الأسبق فرانسوا هولاند بسحب قانون “الأمن الشامل” من أجل “الشرف”، قائلا: “اليوم إذا كان هناك شرف، فلا بد من وجوده في سحب نص قانون وليس في الإبقاء عليه”.

وأوضح هولاند في مقابلة مع صحيفة “لا مونتاني”أنه اضطر بنفسه لسحب تعديل دستوري حول مصادرة الجنسية بعد الاعتراض عليه خلال حكمه، قائلا: “عندما يصطدم نص القانون بالضمير ويقسم المجتمع، عندما يهدد بإثارة العنف، يجب سحبه”.

ودعا الرئيس الفرنسي السابق إلى ضرورة أن تتصرف الشرطة وفقا لقوانين الجمهورية، ويجب معاقبة السلوك غير المقبول بأقصى درجات الحزم.

وكان هولاند قد اقترح خلال فترة حكمه، تعديلا دستوريا ينص على أن يدرج في الدستور “إسقاط الجنسية” عن أصحاب الجنسية المزدوجة الذين يدانون في أعمال إرهابية، حتى وإن كانوا قد ولدوا في فرنسا، إلا أنه تخلى عنه بعد الاعتراض عليه.

وتعيش فرنسا منذ أيام على وقع أحداث عنف كبير بسبب قانون الأمن الشامل الذي يقيد عمل الصحافة ويمنعها من تصوير الشرطة أثناء أداء عملها، ما اعتبره الفرنسيون  تغطية على العنف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.